جنين - صبا أف أم . نت

البطاني الشرقي قرية فلسطينية أحتلت ودمرت عام 1948 م خلال عملية باراك - أيار 1948 م - والتي استهدفت في البداية أكبر قرى المنطقة وهي قرية بيت دراس. بلغ عدد سكان البطاني الشرقي 650 نسمة في عام 1945 م .

موقع القرية

كانت القرية قائمة على رقعة منبسطة من الأرض على بعد 36.5 كلم شمال مدينة غزة وبلغت مساحة أرضها 5764 دنم ، وكانت توأمها البطاني الغربي تقع إلى الشمال الغربي منها وتبعد عنها أقل من ثلاثة كيلومترات .
وفي نهاية العهد العثماني وبداية عهد الاستعمار الإنجليزي بني بالقرب منها أحد أقدم مطارات فلسطين والذي حولته إسرائيل إلى مطار عسكري ويعرف حالياً بمطار هاتزور العسكري . تاريخياً بني هذا المطار على أراضي كانت تتبع قرى قسطينة و البطاني الشرقي و ياصور .
يقع موقع القرية إلى الشرق من أسدود. بحوالي ستة كيلومترات .
يذكر تاريخياً بأن الخليفة الأموي معاوية بن أبي سفيان اختار منطقة البطاني لخصوبة أرضها لاقتناء ضيعة بها . .

أصل التسمية
يرجع اسم القرية إلى اسم قبيلة كنعانية سكنت المكان .
احتلال القرية
سقطت القرية بعد هجمات صهيونية بدأت في شهر آذار-مارس 1948 للسيطرة على أكبر قرى المنطقة وهي قرية بيت دراس حيث كانت القرى المجاورة تشارك في الدفاع عن بيت دراس ولكن وبسبب افتقار الفلسطينيين للمدفعية وللعربات المصفحة استطاع الصهاينة في أيار 1948 م احتلال قرية بيت دراس ومن ثم القرى المجاورة ومنها البطاني الشرقي بعد تنفيذهم لمذبحة في قرية بيت دراس مما أدى إلى فرار الكثير من سكان القرى المجاورة ومنها البطاني الشرقي .