صبا.نت

-ناشدت عائلة وفاء عباهرة، التي قتلها طليقها، ربيع كناعنة، الإثنين الماضي، بتوفير حماية لمنزلها في مدينة عرابة، خشية من أن يعاود كناعنة الهجوم على المنزل.

وقالت العائلة في رسالة لها وجّهتها للنواب العرب "هناك أخبار متناقلة بين المواطنين بأن المجرم لن يستسلم حتى يتم مهمته بقتل أخوتها ووالدتها.. سواء الأخبار صحيحة أم لا، فالمجرم حر طليق".

وكشفت العائلة أنّ "أعمال البحث في البلدة توقفت ولا توجد دوريات شرطة".
 
وأضافت العائلة "تقدّمنا ببلاغ للشرطة وطلب للحماية، وكان ردهم ’لا توجد حاجة’، في حين يرفضون إبلاغنا بنتائج البحث عن المجرم"، وتابع البيان "نحن نناشدكم بالضغط على إرسال دوريات حماية حتى القبض على المجرم، قبل أن تحدث مصيبة تسجل في التاريخ".