صبا.نت

نظم مركز السياسات ودراسات حل الصراع بالجامعة العربية الامريكية في رام الله وبالتعاون مع سفارة جمهورية الهند لدى فلسطين، ندوة بمناسبة الذكرى الـ 150 لميلاد الزعيم الهندي المهاتما غاندي.

وافتتحت الندوة التي حضرها السفير الهندي السيد سونيل كومار، مديرة مركز السياسات ودراسات حل الصراع في الجامعة الأستاذة رولا شهوان بكلمةتعريفية عن المركز الذييهدف بشكل رئيسي الى اتاحة المعرفة الأكاديمية والثقافية للطلبة والباحثين والدارسين ويسعى لإنتاج الأبحاث واوراق السياسات التي تدعم السياسيين وصناع القرار الفلسطينيين.

وأدار الندوةالدكتور ايمن يوسف أستاذ دراسات العلوم السياسية بالجامعة مرحبا بالضيف ومعرباً عن اعتزازهاستضافة هذه المحاضرة في الجامعة العربية الامريكيةمؤكدا ان الندوة ستكرس لاستعراض العوامل الرئيسية التي شكلت الفكر التحرري لدى غاندي ومنهجيته المستخدمة في مقاومة الاستعمار وصولا للتحرر.

وفي كلمته اوضحالسفير الهندي السيد سونيل كومارأن فلسفة المهاتما ومُثله وقيمه لا تقتصر على الهند فقط، إذ ألهمت فضائل غاندي الأرض بأكملها، ولا تزال مصدر إلهام لملايين البشر في العالم حتى يومنا، واكد ان غاندي استخدم استراتيجيات رئيسية في نضاله التحرري ضد الاستعمار البريطاني تمثلت في البدء باستخدام المقاومة السلمية الغير العنيفة التي تعتمد على وسائل غير مسلحة مثل المظاهرات والمسيرات السلمية والاعتصام ومقاطعة الحكومة البريطانية مع التركيز على المقاطعة الاقتصادية، والعصيان المدني، وحركة لا تعاون،ومقاطعة مراكز الحكومة البريطانية.

وشدد السفير الهندي على ضرورة أن تبقى ذكرى غاندي حية في سائر أرجاء المعمورة، مشيرا إلى أن هذه الندوة التي استضافتها الجامعة جاءت للتعريف بمنهجية غاندي وتحية لروحه، باعتبارها قادت الهند من عصر الصراعات الدوليةوالاستعماروالعنف المنظمإلى عصر الديمقراطية والتحرر من الاستعمار.

وشارك بالمحاضرة 20 طالبا وطالبة من طلبة ماجستير حل الصراعات والأدب والتواصل الثقافي والذين شاركوا بفعالية في الندوة موجهين العديد من الأسئلةللسفير حول سياسة الهند الداعمةلفلسطين،والذي بدوره قدم مجموعة من الأفكار حول كيفية الترويج للقضية الفلسطينية على الساحة الهندية.

ومن الجدير بالذكر ان منهجية غاندي وحركته التحررية ضد الاحتلال البريطاني هي احدى الحالات الدراسية التي تدرس لطلبةماجستير حل الصراعات والأدب والتواصل الثقافي في كلية الدراسات العليا بالجامعة.

وفي سياق متصل،اجتمع السفير كومار مع المستشار الأكاديمي لمجلس الإدارة الرئيس المؤسس للجامعة الأستاذ الدكتور وليد ذيب،ونائب الرئيس للعلاقات الدوليةالدكتورة دلال عريقات، ورئيس مجلس إدارة مركز السياسات ودراسات حل الصراع الدكتور اياد يعقوب،حيث ناقشوا سبل تعزيز التعاون بين الجامعة والمؤسسات التعليمية الهندية وتبادلوا جملة من الأفكار التي من شأنها فتح آفاق جديدة للتواصل والعمل المشترك.