صبا. نت

أكد محافظ جنين اللواء أكرم الرجوب، أن الموروث الثقافي الفلسطيني يشكل عنصرا هاما من عناصر الهوية الوطنية الفلسطينية، الذي يحاول الاحتلال الاسرائيلي جاهدا خطفه وطمسه.


 
جاء ذلك خلال الزيارة التي قام بها محافظ جنين الى متحف ومقهى “بيت زمان” لصاحبه حكم الحثناوي، بحضور مدير نادي الأسير في جنين منتصر سمور وأعضاء مبادرة “شباب السيباط”

 
وأشاد الرجوب بالحثناوي الذي بادر على ترسيخ جزء مهم من التاريخ الفلسطيني التراثي داخل حي السيباط العريق ليصبح جسر العبور من الماضي الى الحاضر، وقال: نعتز بتراثنا وبهويتنا التي نناضل من أجلها وضد هجمة الاحتلال الشرسة التي تستهدفها. داعيا الأجيال الفلسطينية الى الاهتمام بتراثنا وثقافتنا ونشرها عبر العالم .

من جانبه، شكر الحثناوي ،المحافظ على زيارته واهتمامه، واكد على أن “بيت زمان” هو بمثابة احياء منطقة السيباط لتصبح وجهة سياحية تاريخية للمحافظة .