صبا. نت

_ أفادت مصادر فلسطينية أن سلطات مصلحة السجون الإسرائيلية في سجن الدامون اعتدت على الأسيرات في السجن بعد رفضهن إخراج إحدى الأسيرات المريضات لما يسمى بمحكمة العقوبة في السجن. 

وذكرت مصادر محلية أن الأسيرة المريضة قد رفضت الوقوف للعدد اليومي في السجن بسبب إعيائها. 


 
في سياق متصل يعاني الأسرى الأطفال من ظروف اعتقال سيئة للغاية؛ إذ تفيد المصادر أنهم لا يتلقون العلاج اللازم؛ بالإضافة إلى تسجيل حالات تلوث مياه الشرب التي تصلهم عبر إدارة مصلحة السجون؛ كما أنهم لم يتمكنوا من إدخال المواد التموينية الخاصة بهم من الخارج أو ما يعرف في السجون بالكانتينا.

وكانت هيئة شؤون الأسرى والمحررين أكدت، اليوم الخميس، بأن إدارة سجون الاحتلال الإسرائيلي تفرض على المعتقلين القاصرين في “الدامون” عزلاً عن محيطهم الدّاخلي وعن العالم الخارجي، إلى جانب النّهج العقابي الذي تمارسه بحقّهم يومياً، منذ نقلهم من سجن “عوفر” قبل أكثر من أسبوعين.