صبا. نت

أعلن وزير التعليم العالي والبحث العلمي محمود أبو مويس، اليوم الخميس، إنهاء أزمة جامعة بيرزيت المستمرة منذ عدة أسابيع، عقب حوار دعت له الحكومة وتوسطته بين إدارة الجامعة ومجلس طلبتها.
وقال أبو مويس: “بناء على قرار مجلس الوزراء وتوجيهات رئيس الوزراء محمد اشتية، كثّفت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي جهودها التي بدأتها منذ بدء أزمة جامعة بيرزيت بالاتصال والتواصل مع كل أطراف الأزمة، والغيورين من أبناء شعبنا من ذوي العلاقة، الذين ساهموا بتجاوز الخلاف بين فرقاء العائلة الواحدة”.
وأضاف: “تكللت الجهود بالنجاح وتوّجت بإنهاء الإضراب وفتح أبواب الجامعة أمام الموظفين والطلاب للعودة إلى الحياة الجامعية الطبيعية، وفتح باب الحوار البناء لما فيه خير للجامعة وأبنائها”.
وتابع: “وزارة التعليم العالي بالنيابة عن الحكومة تشكر إدارة الجامعة وأطرها الطلابية على الروح الإيجابية التي سادت جلسات الحوار، والشكر موصول لكل من ساهم بنجاح هذا الجهد”، مؤكدا اهتمام الحكومة الكبير بالجامعات وشبابها، مشيرا إلى إعلان رئيس الوزراء عام 2020 عاما للشباب على كافة الاصعدة ومختلف المجالات.
وكان مجلس الوزراء كلف وزير التعليم العالي بالعمل على إنهاء الأزمة التي تسببت بإغلاق أبواب الجامعة بأسرع وقت ممكن، حفاظا على مصلحة الطلبة وإنقاذا للعام الدراسي في الجامعة.