صبا.نت

 - أفادت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، أن إدارة سجون الاحتلال الإسرائيلية نقلت، أمس، كافة الأسرى القابعين في مركز تحقيق وتوقيف عصيون إلى سجون أخرى.

وأوضحت الهيئة أن عملية النقل تمت إلى سجني عوفر وعسقلان، على مدار اليوميين السابقين دون وضوح الأسباب.


وذكرت أن معتقل عصيون يعتبر من أكثر مراكز التوقيف والتحقيق سوءًا من ناحية الظروف التي تفرضها إدارة المعتقل وسجانوه على الأسرى، لا سيما في شهر رمضان المبارك، والذي سجلت فيه العديد من الخروقات القانونية والأخلاقية والإنسانية بحق المعتقلين، كحرمانهم من الإفطار الرمضاني والاستحمام وإجبارهم على شرب الماء الساخن، واحتجازهم في ظروف بالغة الحر والرطوبة.