صبا.نت

برعاية اللواء رافع رواجبة محافظ محافظة قلقيلية ووزير الاوقاف والشؤون الدينية الشيخ يوسف ادعيس الشيخ نظمت مدرسة اناث قلقيلية الشرعية وبالتعاون مع بلدية قلقيلية ومديرية الثقافة والغرفة التجارية واللجنة الشعبية للاجئين ندوة شعرية بعنوان " كي لا ننسى "، وذلك اليوم في مقر المدرسة الشرعية للاناث.

 وشارك في الندوة نائب المحافظ العميد حسام ابو حمدة ، د.باسم الهاشم نائب رئيس بلدية قلقيلية، هاني خضر مدير المدارس الشرعية في الشمال، وممثلون عن المؤسسات الر سمية والشعبية، وممثلون عن حركة فتح والقوى الوطنية، ونوال الطبيب مديرة المدرسة، وشعراء فلسطينيين من شقي الوطن.

ومن الشعراء شارك كل من " الشاعرة مقبولة عبد الحليم ،الشاعر جابر البطة، الشاعر يوسف مفلح الياس، الشاعر مبين كيوان، الشاعر عناد جابر، والطالبة من المدرسة الشرعية ديما عماد نجم "، قدموا قصائد شعرية الهب مشاعر الحضور تعبر عن الانتماء والوحدة والتمسك بالارض.

وفي كلمته خلال الحفل الذي بدأ بقراءة عطرة من الذكر الحكيم والسلام الوطني الفلسطيني، اكد نائب المحافظ على دور الادب والعلم في مقاومة الاحتلال وترسيخ الثقافة الوطنية، شاكرا المدرسة الشرعية على تنظيمها لهذه الندوة الشعرية الهامة والتي تجمع نخبة من الشعراء الفلسطينيين، مشيرا الى واقع شعبنا والتحديات التي يمر بها والهجمة المسعورة من قبل اليمين الاسرائيلي المدعوم من الرئيس الامريكي ترامب، مؤكدا ان شعبنا متجذر في ارضه وان كافة المؤامرات ستنكسر امام صمود شعبنا وتمسكه بثوابته، وقال" اننا نحمل الامل بالرغم من المعاناة وسنقيم دولتنا المستقلة وعاصمتها القدس الشريف"، داعيا الى الوحدة والالتفاف حول القيادة الفلسطينية المتمسكة بالثوابت.

بدوره نقل هاني خضر تحيات وزير الاوقاف، مشيرا الى اهمية الندوة، خاصة في ظل ما يتعرض له شعبنا ومقدساتنا من محاولات للتهويد، مؤكدا صمود شعبنا وتمسكه بحقه وثوابته.

من ناحيته وجه عاكف نزال ممثل اللجنة الشعبية للاجئين تحية للشهداء والاسرى، مؤكدا ان لقاء شعراء شعبنا يعبر عن وحدته وتماسكه، داعيا الى الوقوف خلف القيادة الفلسطينية في نضالها ضد الاحتلال وتصديها للقرارات الامريكية.

ورحبت مديرة المدرسة بالحضور شاكرة الرعاة والداعمين للحفل، مؤكدة على اهمية الندوات والفعاليات في تعزيز قيم الانتماء لدى الطلبة